منتديات شباب تكانت شباب من أجل التغيير.... منتدى ثقافي إجتماعي سياسي أمازيغي تربوي تنموي رياضي اسلامي لكل الشباب
 
الرئيسيةللتسجيل اضغط هناالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:26 pm

Surprised
جبران خليل جبران



شخصية جبران ومعالم من أدبه

قليلون جدا من لم يسمعوا بـ "جبران" حول العالم، والأقل منهم من لم يسمعوا بكتاب "النبي". وهذا الكتاب يختصر بالفعل فلسفة جبران ونظرته إلى الكون والحياة. وقد ترجم إلى لغات العالم الحية كلها، وكانت آخرها اللغة الصينية ( هذا العام)، وقد حققت مبيعاته أرقاما قياسية بالنسبة إلى سواه من الكتب المترجمة إلى تلك اللغة. صحيح ان معظم كتب جبران وضعت بالإنكليزية، وهذا ما ساعد كثيرا على انتشارها، ولكن جبران كتب ورسم و "فلسف" الأمور بروح مشرقية أصيلة لا غبار عليها، سوى غبار المزج بين ثقافات متعددة وعجنها ثم رقها وخبزها على نار الطموح إلى مجتمع أفضل وحياة أرقى وعلاقات بين البشر تسودها السعادة المطلقة التي لم يتمتع بها جبران نفسه. وكأن قدر كل عظماء العالم من فلاسفة ومفكرين ان يعانوا الآلام النفسية والجسدية في سبيل بلوغ الغاية القصوى واكتشاف أسرار الحياة والمعرفة
سكوتي إنشــاد
مواكب
الخير في الناس مصنوعٌ إذا جبُروا
. ولد هذا الفيلسوف والأديب والشاعر والرسام من أسرة صغيرة فقيرة في بلدة بشري في 6 كانون الثاني 1883. كان والده خليل جبران الزوج الثالث لوالدته كميلة رحمة التي كان لها ابن اسمه بطرس من زواج سابق ثم أنجبت جبران وشقيقتيه مريانا وسلطانة .

كان والد جبران راعيا للماشية، ولكنه صرف معظم وقته في السكر ولم يهتم بأسرته التي كان على زوجته كميلة، وهي من عائلة محترمة وذات خلفية دينية، ان تعتني بها ماديا ومعنويا وعاطفيا. ولذلك لم يرسل جبران إلى المدرسة، بل كان يذهب من حين إلى آخر إلى كاهن البلدة الذي سرعان ما أدرك جديته وذكاءه فانفق الساعات في تعليمه الأبجدية والقراءة والكتابة مما فتح أمامه مجال المطالعة والتعرف إلى التاريخ والعلوم والآداب.

وفي العاشرة من عمره وقع جبران عن إحدى صخور وادي قاديشا وأصيب بكسر في كتفه اليسرى ، عانى منه طوال حياته.

لم يكف العائلة ما كانت تعانيه من فقر وعدم مبالاة من الوالد، حتى جاء الجنود العثمانيون يوم (1890) والقوا اقبض عليه أودعوه السجن، وباعوا منزلهم الوحيد، فاضطرت العائلة إلى النزول عند بعض الأقرباء. ولكن الوالدة قررت ان الحل الوحيد لمشاكل العائلة هو الهجرة إلى الولايات المتحدة سعيا وراء حياة أفضل.

عام 1894 خرج خليل جبران من السجن، وكان محتارا في شأن الهجرة، ولكن الوالدة كانت قد حزمت أمرها، فسافرت العائلة تاركة الوالد وراءها. ووصلوا إلى نيويورك في 25 حزيران 1895 ومنها انتقلوا إلى مدينة بوسطن حيث كانت تسكن اكبر جالية لبنانية في الولايات المتحدة. وبذلك لم تشعر الوالدة بالغربة، بل كانت تتكلم اللغة العربية مع جيرانها، وتقاسمهم عاداتهم اللبنانية التي احتفظوا بها.

اهتمت الجمعيات الخيرية بإدخال جبران إلى المدرسة، في حين قضت التقاليد بأن تبقى شقيقتاه في المنزل، في حين بدأت الوالدة تعمل كبائعة متجولة في شوارع بوسطن على غرار الكثيرين من أبناء الجالية. وقد حصل خطأ في تسجيل اسم جبران في المدرسة وأعطي اسم والده، وبذلك عرف في الولايات المتحدة باسم "خليل جبران". وقد حاول جبران عدة مرات تصحيح هذا الخطأ فيما بعد إلا انه فشل.

بدأت أحوال العائلة تتحسن ماديا، وعندما جمعت الأم مبلغا كافيا من المال أعطته لابنها بطرس الذي يكبر جبران بست سنوات وفتحت العائلة محلا تجاريا. وكان معلمو جبران في ذلك الوقت يكتشفون مواهبه الأصيلة في الرسم ويعجبون بها إلى حد ان مدير المدرسة استدعى الرسام الشهير هولاند داي لإعطاء دروس خاصة لجبران مما فتح أمامه أبواب المعرفة الفنية وزيارة المعارض والاختلاط مع بيئة اجتماعية مختلفة تماما عما عرفه في السابق.

كان لداي فضل اطلاع جبران على الميثولوجيا اليونانية، الأدب العالمي وفنون الكتابة المعاصرة والتصوير الفوتوغرافي، ولكنه شدد دائما على ان جبران يجب ان يختبر كل تلك الفنون لكي يخلص إلى نهج وأسلوب خاصين به. وقد ساعده على بيع بعض إنتاجه من إحدى دور النشر كغلافات للكتب التي كانت تطبعها. وقد بدا واضحا انه قد اختط لنفسه أسلوبا وتقنية خاصين به، وبدأ يحظى بالشهرة في أوساط بوسطن الأدبية والفنية. ولكن العائلة قررت ان الشهرة المبكرة ستعود عليه بالضرر، وانه لا بد ان يعود إلى لبنان لمتابعة دراسته وخصوصا من أجل إتقان اللغة العربية.

وصل جبران إلى بيروت عام 1898 وهو يتكلم لغة إنكليزية ضعيفة، ويكاد ينسى العربية أيضا.

والتحق بمدرسة الحكمة التي كانت تعطي دروسا خاصة في اللغة العربية. ولكن المنهج الذي كانت تتبعه لم يعجب جبران فطلب من إدارة المدرسة ان تعدله ليتناسب مع حاجاته. وقد لفت ذلك نظر المسؤولين عن المدرسة، لما فيه من حجة وبعد نظر وجرأة لم يشهدوها لدى أي تلميذ آخر سابقا. وكان لجبران ما أراد، ولم يخيب أمل أساتذته إذ اعجبوا بسرعة تلقيه وثقته بنفسه وروحه المتمردة على كل قديم وضعيف وبال.

تعرف جبران على يوسف الحويك واصدرا معا مجلة "المنارة" وكانا يحررانها سوية فيما وضع جبران رسومها وحده. وبقيا يعملان معا بها حتى أنهى جبران دروسه بتفوق واضح في العربية والفرنسية والشعر (1902). وقد وصلته أخبار عن مرض أفراد عائلته، فيما كانت علاقته مع والده تنتقل من سيء إلى أسوأ فغادر لبنان عائدا إلى بوسطن، ولكنه لسوء حظه وصل بعد وفاة شقيقته سلطانة. وخلال بضعة اشهر كانت أمه تدخل المستشفى لإجراء عملية جراحية لاستئصال بعض الخلايا السرطانية. فيما قرر شقيقه بطرس ترك المحل التجاري والسفر إلى كوبا. وهكذا كان على جبران ان يهتم بشؤون العائلة المادية والصحية. ولكن المآسي تتابعت بأسرع مما يمكن احتماله. فما لبث بطرس ان عاد من كوبا مصابا بمرض قاتل وقضى نحبه بعد أيام قليلة (12 آذار 1903) فيما فشلت العملية الجراحية التي أجرتها الوالدة في استئصال المرض وقضت نحبها في 28 حزيران من السنة نفسها.

إضافة إلى كل ذلك كان جبران يعيش أزمة من نوع آخر، فهو كان راغبا في إتقان الكتابة باللغة الإنكليزية، لأنها تفتح أمامه مجالا ارحب كثيرا من مجرد الكتابة في جريدة تصدر بالعربية في أميركا ( كالمهاجر9 ولا يقرأها سوى عدد قليل من الناس. ولكن انكليزيته كانت ضعيفة جدا. ولم يعرف ماذا يفعل، فكان يترك البيت ويهيم على وجهه هربا من صورة الموت والعذاب. وزاد من عذابه ان الفتاة الجميلة التي كانت تربطه بها صلة عاطفية، وكانا على وشك الزواج في ذلك الحين (جوزيفين بيبادي)، عجزت عن مساعدته عمليا، فقد كانت تكتفي بنقد كتاباته الإنكليزية ثم تتركه ليحاول إيجاد حل لوحده. في حين ان صديقه الآخر الرسام هولاند داي لم يكن قادرا على مساعدته في المجال الأدبي كما ساعده في المجال الفني.

وأخيرا قدمته جوزفين إلى امرأة من معارفها اسمها ماري هاسكل (1904)، فخطّت بذلك صفحات مرحلة جديدة من حياة جبران.

كانت ماري هاسكل امرأة مستقلة في حياتها الشخصية وتكبر جبران بعشر سنوات، وقد لعبت دورا هاما في حياته منذ ان التقيا. فقد لاحظت ان جبران لا يحاول الكتابة بالإنكليزية، بل يكتب بالعربية أولا ثم يترجم ذلك. فنصحته وشجعته كثيرا على الكتابة بالإنكليزية مباشرة. وهكذا راح جبران ينشر كتاباته العربية في الصحف أولا ثم يجمعها ويصدرها بشكل كتب ، ويتدرب في الوقت نفسه على الكتابة مباشرة بالإنكليزية.

عام 1908 غادر جبران إلى باريس لدراسة الفنون وهناك التقى مجددا بزميله في الدراسة في بيروت يوسف الحويك. ومكث في باريس ما يقارب السنتين ثم عاد إلى أميركا بعد زيارة قصيرة للندن برفقة الكاتب أمين الريحاني.

وصل جبران إلى بوسطن في كانون الأول عام 1910، حيث اقترح على ماري هاسكل الزواج والانتقال إلى نيويورك هربا من محيط الجالية اللبنانية هناك والتماسا لمجال فكري وأدبي وفني أرحب. ولكن ماري رفضت الزواج منه بسبب فارق السن، وان كانت قد وعدت بالحفاظ على الصداقة بينهما ورعاية شقيقته مريانا العزباء وغير المثقفة.

وهكذا انتقل جبران إلى نيويورك ولم يغادرها حتى وفاته . وهناك عرف نوعا من الاستقرار مكنه من الانصراف إلى أعماله الأدبية والفنية فقام برسم العديد من اللوحات لكبار المشاهير مثل رودان وساره برنار وغوستاف يانغ وسواهم.

سنة 1923 نشر كتاب جبران باللغة الإنكليزية، وطبع ست مرات قبل نهاية ذلك العام ثم ترجم فورا إلى عدد من اللغات الأجنبية، ويحظى إلى اليوم بشهرة قل نظيرها بين الكتب.

بقي جبران على علاقة وطيدة مع ماري هاسكال، فيما كان يراسل أيضا الأديبة مي زيادة التي أرسلت له عام 1912 رسالة معربة عن إعجابها بكتابه " الأجنحة المتكسرة". وقد دامت مراسلتهما حتى وفاته رغم انهما لم يلتقيا أبدا.

توفي جبران في 10 نيسان 1931 في إحدى مستشفيات نيويورك وهو في الثامنة والأربعين بعد أصابته بمرض السرطان. وقد نقلت شقيقته مريانا وماري هاسكل جثمانه إلى بلدته بشري في شهر تموز من العام نفسه حيث استقبله الأهالي. ثم عملت المرأتان على مفاوضة الراهبات الكرمليات واشترتا منهما دير مار سركيس الذي نقل إليه جثمان جبران، وما يزال إلى الآن متحفا ومقصدا للزائرين.

مؤلفات حبران خليل جبران

هذه لائحة بأشهر كتب جبران وتاريخ نشر كل منها للمرة الأولى:

بالعربية:

الأرواح المتمردة 1908
الأجنحة المتكسرة 1912
دمعة وابتسامة 1914
المواكب 1918

بالإنكليزية:

المجنون 1918
السابق 1920
النبي 1923
رمل وزبد 1926
يسوع ابن الإنسان 1928
آلهة الأرض 1931
التائه 1932
حديقة النبي 1933


نموذج من كتابات جبران:

لكم لغتكم ولي لغتي

بقلم جبران خليل جبران

( 1 )

لكم من اللغة العربيّة ما شئتم ، ولي منها ما يُوافق أفكاري وعواطفي .
لكم منها الألفاط وترتيبها ، ولي منها ما تُومئ إليه الألفاظ ، ولا تلمسه ، ويصبو إليه الترتيب ، ولا يبلغه .
لكم منها جُثث محنَّطة باردة جامدة ، تحسبونها الكلّ بالكلّ ، ولي منها أجساد لا قيمة لها بذاتها ، بل كل قيمتها بالروح التي تحلُّ فيها .
لكم منها محجَّة مقرَّرة مقصودة ، ولي منها واسطة متقلِّبة لا أستكفي بها إلا إذا أوصلت ما يختبئ في قلبي إلى القلوب ، وما يجول في ضميري إلى الضمائر .
لكم منها قواعدها الحاتمة ، وقوانينها اليابسة المحدودة ، ولي منها نغمة أحوِّل رنّاتها ونبراتها وقراراتها إلى ما تثبته رنَّةٌ في الفكر ، ونبرةٌ في الميل ، وقرارٌ في الحاسة .
لكم منها القواميس ، والمعجمات ، والمطوَّلات ، ولي منها ما غربلته الأذن ، وحفظته الذاكرة من كلام مألوف مأنوس ، تتداوله ألسنة الناس في افراحهم وأحزانهم .


( 2 )

لكم منها العَروض ، والتفاعيل ، والقوافي ، وما يُحشَر فيها من جائز ، وغير جائز ، ولي منها جدول يتسارع مترنِّماً نحو الشاطئ ، فلا يدري ما إذا كان الوزن في الصخور التي تقف في سبيله ، أمِ القافية في أوراق الخريف التي تسير معه .

لكم منها الشعراء الفحول الفطاحل الخناذيذ ، ومن صدَّرهم ، وشطَّرهم ، وخَمَّسهم ، وذيّلهم ، وشرحهم ، ولي منها ما يتمَشَّى مهيبِّاً خجلاً في قلوب الشعراء الذي لم ينظموا بيتاً ، ولم ينثروا سطراً .

*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:27 pm

علي محمود طه.

علي محمود طه (1902-1949) شاعر مصري من أعلام الرومانسية العربية بجانب جبران خليل جبران، البياتي، السياب وأمل دنقل وأحمد زكي أبو شادي.
تأثر طه بشعراء الرمزية أمثال بودلير، ألفريد دي فيني، شيللي، وجون مانسفيلد.
أشهر أعماله
• الملاح التائه
• ميلاد الشاعر
• الوحي الخالد
رثائيات
• سيد درويش
• الملك فيصل الأول
• حافظ إبراهيم
• أحمد شوقي
• عدلي يكن
• أمين المعلوف - بقصيدة "قبر شاعر"

*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:27 pm

ميخائيل نعيمة
ميخائيل نعيمة 1889 - 1988مفكر عربي كبير وهو واحد من ذلك الجيل الذي قاد النهضة الفكرية والثقافية وأحدث اليقظة وقاد إلى التجديد واقسمت له المكتبة العربية مكاناً كبيراً لما كتبه وما كتب حوله. فهو شاعر وقاص ومسرحي وناقد متفهم وكاتب مقال متبصر ومتفلسف في الحياة والنفس الانسانية وقد أهدى إلينا آثاره بالعربية والانجليزية والروسية وهي كتابات تشهد له بالامتياز وتحفظ له المنزلة السامية.

ميخائيل نعيمة ولد في بسكنتا في جبل صنّين في لبنان في شهر تشرين الأول من عام 1889 وانهى دراسته المدرسية في مدرسة الجمعية الفلسطينية فيها، تبعها بخمس سنوات جامعية في بولتافيا الأوكرانية بين عامي 1905 و 1911 حيث تسنّى له الاضطلاع على مؤلّفات الادب الروسي، ثم اكمل دراسة الحقوق في الولايات المتحدة الأمريكية (منذ كانون الاول عام 1911) وحصل على الجنسية الأمريكية. انضم إلى الرابطة القلمية التي أسسها أدباء عرب في المهجر وكان نائبا لجبران خليل جبران فيها. عاد إلى بسكنتا عام 1932 واتسع نشاطه الأدبي . لقّب ب"ناسك الشخروب" ، توفي عام 1988 عن عمر يناهز المئة سنة.

[عدل] قصصه
نشر نعيمة مجموعته القصصية الأولى سنة 1914 بعنوان "سنتها الجديدة"، و كان حينها في أمريكا يتابع دراسته، وفي العام التالي نشر قصة "العاقر" وانقطع على ما يبدو عن الكتابة القصصية حتى العام 1946 إلى أن صدرت قمة قصصه الموسومة بعنوان "مرداد" سنة 1952، وفيها الكثير من شخصه وفكره الفلسفي. وبعد ستة أعوام نشر سنة 1958 "أبو بطة"، التي صارت مرجعاً مدرسياً وجامعياً للأدب القصصي اللبناني/العربي النازع إلى العالمية، وكان في العام 1956 قد نشر مجموعة "أكابر" "التي يقال أنه وضعها مقابل كتاب النبي لجبران".

سنة 1949 وضع نعيمة رواية وحيدة بعنوان "مذكرات الأرقش" بعد سلسلة من القصص والمقالات والأِشعار التي لا تبدو كافية للتعبير عن ذائقة نعيمة المتوسع في النقد الأدبي وفي أنواع الأدب الأخرى.

"مسرحية الآباء والبنون" وضعها نعيمة سنة 1917، وهي عمله الثالث، بعد مجموعتين قصصيتين فلم يكتب ثانية في هذا الباب سوى مسرحية "أيوب" صادر/بيروت 1967.

ما بين عامي 1959 و 1960 وضع نعيمة قصّة حياته في ثلاثة اجزاء على شكل سيرة ذاتية بعنوان "سبعون"، ظنا منه أن السبعين هي آخر مطافه، ولكنه عاش حتى التاسعة والتسعين، وبذلك بقي عقدان من عمره خارج سيرته هذه.


[عدل] شعره
"مجموعته الشعرية الوحيدة هي "همس الجفون" وضعها بالإنكليزية، وعربها محمد الصابغ سنة 1945، إلا أن الطبعة الخامسة من هذا الكتاب (نوفل/بيروت 1988) خلت من أية إشارة إلى المعرب.





[عدل] مؤلفاته
في الدراسات والمقالات والنقد والرسائل وضع ميخائيل نعيمة ثقله التأليفي (22 كتاباً)، نوردها بتسلسلها الزمني:

الغربال 1927،
كان يا ماكان 1932،
المراحل، دروب 1934،
جبران خليل جبران 1936،
زاد المعاد 1945،
البيادر 1946،
كرم على درب الأوثان 1948،
صوت العالم 2005 1949،
النور والديجور 1953،
في مهب الريح 1957،
أبعد من موسكو ومن واشنطن 1963،
اليوم الأخير 1965،
هوامش 1972،
في الغربال الجديد 1973،
مقالات متفرقة، يابن آدم، نجوى الغروب 1974،
مختارات من ميخائيل نعيمة وأحاديث مع الصحافة 1974.
رسائل، من وحي المسيح 1977،
ومضات، شذور وأمثال، الجندي المجهول
× ايسر وميسان في حياتة الاخيرة ×عهد الخوة


[عدل] التعريب
قام ميخائيل نعيمة بتعريب كتاب "النبي" لجبران خليل جبران ، كما قام آخرون من بعده بتعريبه (مثل يوسف الخال ، نشرة النهار)، فكانت نشرة نعيمة متأخرة جداً (سنة 1981)، وكانت شهرة ( النبي ) عربياً قد تجاوزت آفاق لبنان.

*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:28 pm

أحمد زكي أبو شادي

( 1892-1955)


ولد أحمد زكي بحي عابدين بالقاهرة في التاسع من شباط سنة 1892 وكان والده محمد أبو شادي (بك) نقيباً للمحامين وأحد كبار الوفد البارزين, وتلقى أحمد زكي تعليمه الابتدائي بمدرسة الهياتم الأولية بحي الحنفي ثم بمدرسة عابدين الابتدائية, وأكمل تعليمه الثانوي بالمدرسة التوفيقية الثانوية بشبرا في القسم الداخلي بعد افتراق والديه بعضهما عن بعض سنة 1905, وتخرج فيها من القسم العلمي سنة 1911, وكان في أثناء دراسته الثانوية ينظم الشعر ويؤلف الكتب ويكتب المقالات في الصحف. وكان يشارك في الحركة الوطنية مؤيداً الزعيم مصطفى كامل.

والتحق أحمد زكي بمدرسة الطب بقصر العيني، وقد تعرف في مجالس أبيه على أشهر شعراء عصره: شوقي وحافظ ومطران.

وفي سنة 1913 وعمره عشرون سنة سافر إلى انجلترا ليدرس الطب, حيث أتقن اللغة الانجليزية واطلع على آدابها, ثم تخصص في البكتريولوجيا, ثم تحول إلى النحالة وأسس «نادي النحل الدولي»، كما أسس جمعية آداب اللغة العربية. وفي سنة 1922 عاد إلى مصر أو أعيد إليها لنشاطه الوطني. وأنشأ في سنة 1933 مجلته «ابوللو» ودعا فيها إلى التجديد في الشعر العربي والتخلص من التقاليد التي تحجرت, فووجهت دعوته بحرب قاسية من الشعراء المحافظين ومن أنصار التجديد (مدرسة الديوان التي يرأسها العقاد والمازني) فأصيب بخيبة أمل شديدة. وهاجر إلى الولايات المتحدة سنة 1946 حيث قضى فيها بقية عمره.

وكان أبو شادي شاعراً صادق الحس رقيق الشعور, وقد مكنته حياته في انجلترا وأمريكا من أن يقف على التيارات الفكرية المعاصرة فتأثر بها وتحمس لها. واشتغل بالأدب والنقد ونظم الشعر بالعربية والانجليزية, وأسس في أمريكا جماعة أدبية سماها «رابطة منيرفا» وقام بتدريس اللغة العربية في معهد آسيا بنيويورك, واختير عضواً عاملاً في «لجنة حقوق الإنسان». وكان هواه موزعاً بين أغراض مختلفة لا تقارب بينها, أراد أن يكون شاعراً فأخرج دواوين كثيرة أنفق عليها ما ورثه عن أبيه وما كسبه من أعماله وغلب على شعره في هذه الفترة الحنين إلى مصر.

ومن ذلك قوله:

وددت قبل مـماتي أراك يا "مصر" مرة

وإن أكن في جنان فريدة الحسن حرة

ومن مؤلفاته : أطياف الربيع – أنين ورنين – أنداء الفجر – شعلة – الشفق الباكي – أشعة وظلال – فوق العباب.

كما أن له عدة مسرحيات : إحسان – الزباء ملكة تدمر – أردشير وحياة النفوس – الآلهة – اخناتون فرعون مصر. وقد صدر عدة دراسات عنه وعن تأثيره الفكري والثقافي في تطور الشعر العربي المعاصر من خلال مجلة «أبوللو».

وقد عاش أبو شادي حياته يكافح من أجل حياة كريمة, وقد باع كل ما يملك ما عدا إنسانيته وكرامته وقلمه, حتى مات في واشنطن في الثاني عشر من نيسان سنة 1955 وهو يهتف:

وطني لو دعيت أن افتديه ما تمنيت غير تخليد رمسي




*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:28 pm

بشارة الخوري.

التعريف بالشاعر ورأي النقاد فيه:

هو بشارة بن عبدالله بن الخوري المعروف بـ (الأخطل الصغير).
ـ ولد في بيروت عام 1885، وتوفي فيها عام 1968.
ـ تلقى تعليمه الأولي في الكتذاب ثم أكمل في مدرسة الحكمة والفرير وغيرهما من مدارس ذلك العهد.
ـ أنشأ جريدة البرق عام 1908، واستمرت في الصدور حتى بداية عام 1933، عنما أغلقتها السلطات الفرنسية وألغت امتيازها نهائياً. وكانت قد توقفت طوعياً أثناء سنوات الحرب العالمية الأولى.
ـ حياته سلسلة من المعارك الأدبية والسياسية نذر خلالها قلمه وشعره للدفاع عن أمته وإيقاظ هممها ضد الاستعمار والصهيونية.
ـ كانت لغة القرآن الكريم ـ اللغة العربية ـ ديدنه ومدار اعتزازه وفخره.
ـ اتسم شعره بالأصالة، وقوة السبك والديباجة، وجزالة الأسلوب، وأناقة العبارة، وطرافة الصورة، بالإضافة إلى تنوع الأغراض وتعددها.
ـ وقد تأثر الأخطل الصغير بحركات التجديد في الشعر العربي المعاصر ويمتاز شعره بالغنائية الرقيقة والكلمة المختارة بعناية فائقة. ـ صدر له ديوان (الهوى والشباب) 1953، وديوان (شعر الأخطل الصغير) 1961.
ـ طارت شهرة الأخطل الصغير في الأقطار العربية، وكرم في لبنان والقاهرة. وفي حفل تكريمه بقاعة الأونيسكو ببيروت سنة 1961 أطلق عليه لقب أمير الشعراء.
قال عنه أحد النقاد المعاصرين: "نال بشارة مكانة عالية لدى النقاد والادباء، لكن عصبة العشرة والياس ابو شبكة شنوا عليه حملة عاتية، رضي عنه المحافظون ومحبو الادب واعجبوا به لانه التزم عمود الشعر العربي القديم وطرائقه وكان هذا سبب هجوم عصبة العشرة عليه. اختار بشارة الخوري المعنى الجميل والبسه اللفظ الذي يليق به، اخذ عليه انه لم يشارك فعلياً في الكفاح مع الشعب بل راح يطل على الاحداث الجسيمة من دون ان يشارك فيها. اجاد في الغزل ووصف مجالس الشراب حتى سمى (شاعر الهوى والشباب). كان بشارة الخوري قد عكف منذ عام 1909 على المطالعة الاجنبية وعرب قصائد كثيرة منصرفاً إلى وصف اللواعج ومشاعر الحنان والعطف، وربما عمد إلى رسم صور خيالية محضة أو استعان بالاساطير، ويتصف خصوصاً بموسيقاه التي تعتمد على تجانس مقاطعة وائتلافها، فاذا شعره قطع موسيقية يسيطر عليها النغم العذب حتى لتنصرف النفس عن رداءة المعنى احياناً وابتذاله، على ان الاخطل بلغ في موشحاته الغاية. يؤلف شعر بشارة الخوري حلقة اتصال بين المفهوم القديم للشعر والمفهوم الرومانسي الجديد، فتخلى عن اكثر مواضيع القدماء، فلا مدائح ولاهجاء ولا رثاء إلا فيما ندر وعاش عصره فتحدث عنه وعبر أيضاً عن خوالج نفسه واشتهر بهذا النوع من الشعر الوجداني، وكان في عامة شعره ينتقي الالفاظ الرقيقة على السمح وعلى الحس مع خيال رقيق وصور مبتكرة وامتازت لغته بالجزالة والرصانة وارتفعت عن كل اسفاف وابتذال، ويعتبر بشارة من ابرز ادباء بيروت وشعرائها في القرن العشرين."


من نصوص بشارة الخوري:

1-

يبكي ويضحك لاحزناً ولا فرحا
كعاشقٍ خطَّ سطراً في الهوى ومحا

من بسمة النجم همس في قصائده
ومن مخالسة الضّبـي الذي سـنحا

قلبٌ تمرس باللذات وهو فتى
كبرعم لـمـسته الريح فانفـتحا

ماللأقاحية السمراء قد صرفـت
عـنّا هواها؟أرق الـحسن ما سمحا

لو كنت تدرين ماألقاه من شجن
لكنت أرفق مـن آسى ومن صفحا


2-

عش أنت أني مت بعدك
وأطل إلى ماشئت صدك

مـاكان ضرك لو عدلت
أمـا رأت عيناك قدك

وجـعلت من جفني متكأً
ومـن عـيني مـهدك

ورفعت بي عرش الهوى
ورفعت فوق العرش بندك

وأعـدت للشعراء سيدهم
ولـلـعـشاق عـبـدك

أغـضاضه ياروض إن
أنا شاقني فشممت وردك

أنقى من الفجر الضحوك
فـهل أعرت الفجر خدك

وأرق مـن طبع النسيم
فـهل خلعت عليه بردك

وألـذ مـن كأس النديم
فهل أبحت الكأس شهدك

وحياة عينك وهي عندي
مـثلما الأيـمان عندك

مـاقلب أمك أن تفارقها
ولــم تـبـلغ أشـدك

فـهوت عليك بصدرها
يـوم الـفراق لتستردك

بـأشد مـن خفقان قلبي
يـوم قيل:خفرت عهدك


3-

سَـنَـةٌ مَـضَتْ ، فإذا خرجتَ إلى

ذاكَ الـطـريـقِ بِـظـاهرِالبَلَدِ

وَلَـفَـتَّ وَجْـهَـكَ يَمْنَةً ، فترى

وجهـاً مَـتـى تَـذكُرْهُ تَرْتَعِدِ :

هـذا الـفتى في الأمسِ ، صارَ لى

َجُـلِ هَـزيـل الـجِـسْمِ مُنجَرِدِ

مُـتَـلَـجـلِجِ الألفاظِ مُضطربٍ ،

متواصـلِ الأنـفـاس مُـطَّرِدِ

مُـتَـجَـعِّـدِ الـخدينِ مِنْ سَرَفٍ

مـتـكَـسِّـرِ الـجفنين مِنْ سُهُدِ

يبـدو مـن الـوجَنَاتِ في خَدَدِ

تَـهْـتَـزُّ أنْـمُـلُـهُ ، فتَحْسَبُها

َرَقَ الـخَـريـفِ أُصِـيبَ بالبَرَدِ

وَيَـكـادُ يَـحْـمِلُهُ ، لِما تَرَكتْ

مِـنْـهُ الـصَبَابَةُ ، مِخْلَبُ الصُّرَدِ

يـمـشـي بـعـلَّتِهِ على مَهَلٍ ،

فَـكَـأنَّـهُ يـمـشـي عَلى قَصَدِ

وَيَـمُـجُّ أحـيـانـاً دَماً ، فعلى

مِـنْـديـلِـهِ قِـطَـعٌ من الكَبِدِ

قِـطَـعٌ تـآبـيـنٌ مُـفَـجَّـعَةٌ

مَـكْـتُـوبَـةٌ بِـدَمٍ بِـغـيرِ يدِ

قِـطَـعٌ تـقـولُ لَهُ : تموتُ غداً

وإذا تـرقً ، تـقـولُ ك بعدَ غَدِ..

والـمـوتُ أرحـمُ زائـرٍ لِـفَـتىً

مُـتَـزَمِّـلِ بـالـداءِ مُـغْـتَمِدِ

قـدْ كـان مُـنـتحِراً ، لو أن لهُ

شِـبْـهَ الـقِوَى في جسمهِ الخَضِدِ

لَـكِـنَّـهُ ، والـداءُ يَـنْـهَشُهُ ،

كـالـشـلـوِ بين مخالب الأسدِ..

جَـلْـدٌ عَـلـى الآلامِ ، يُـنْجِدُهُ

طَـلَـلُ الـشبابِ وَدارِسُ الصِّيَدِ..

أيـنَ الـتـي عَـلِـقتْ بِه غُصناً

حُـلْـوَ الـمَـجـانِـي ناضِرَ المَلَدِ

أيـن الـتـي كـانـت تقولُ لهُ

ضعْ رأس منع من طرف الادارة الواهي على كبدي ؟! ..

هـذا قَـتِـيـلُ هَوًى ببنتِ هوًى

هـذا قَـتِـيـلُ هَوًى ببنتِ هوًى

هـذا قَـتِـيـلُ هَوًى ببنتِ هوًى

فـإذا مَـرَرْتَ بِـأُخْـتِـها فَحِدِ

مَـاتَ الـشَّـقيُّ بِها وَقَدْ سَلِمتْ

يَـا لَـلْـقَـتـيـلِ قَضى بلا قَوَدِ

مَـاتَ الـفـتى ، فأقيم في جَدَثٍ

مُـسْـتَـوْحِـشٍ الأرجـاءِ مُنْفَرِدِ

مُـتَـجَـلِّـلٍ بـالـفقرِ ، مؤتَزِرٍ

بـالـنـبْـتِ مِـن مُتَيَبِّسِ وَنَدِي

وَتَـزُورُهُ حِـيـنـاً ، فَـتُـؤْنِسُهُ

بَـعـضُ الـطيورِ بِصوتها الغَرِدِ

كَـتَـبُـوا عـلـى حُجُراتِهِ بِدَمٍ

سَـطـراً بـهِ عِـظةٌ لِذِي رَشَدِ :

هـذا قَـتِـيـلُ هَوًى ببنتِ هوًى

فـإذا مَـرَرْتَ بِـأُخْـتِـها فَحِدِ

*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
برح حسن
**المدير العام للمنتدى**
**المدير العام للمنتدى**
avatar

الجنس : ذكر عدد الرسائل : 586
العمر : 29
السٌّمعَة : 4
نقاط : 461
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا   السبت فبراير 28, 2009 5:58 pm

سمات خطاب التطوير و التجديد


مدرسة المهجرية
الرابطة القلمية : جبران خليل جبران
مدرسة أبولو : علي محمود طه
الرومنسية : أبو القاسم الشابي

المضمون

الذات و الطبيعة
الصدق في المعاناة
العالم المثالي : الغاب، الريف، النهر، القمر
رفض الواقع
طغيان الذات
الحلول في الطبيعة
التشائم، الوحذة، الكئابة، الشكوك
معجم رومنسي
الوحدة الموضوعية
التجديد في الصورة


ملحوظة : المرجو التصحيح إن كان هناك خطأ و المعدرة إن لم يكن هناك ترتيب في السمات

و شكرا

*********************
منتديات شباب تكانت عين على الحقيقة
تنبيه:ان الموادالمنشورة بهدا المنتدى لا تعبر الا عن راي كاتبها ولا تتحمل الادارة اي مسؤولية؟
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.bourah.c.la
 
الوحدة الثانية :: خطاب التطوير والتجديد اللغة العربية السنة تانية باكلوريا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب تكانت :: الملتقى الطلابي :: منتدى العدة والاعداد للاختبارات-
انتقل الى: