منتديات شباب تكانت شباب من أجل التغيير.... منتدى ثقافي إجتماعي سياسي أمازيغي تربوي تنموي رياضي اسلامي لكل الشباب
 
الرئيسيةللتسجيل اضغط هناالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تحجّبى قبل فوات الأوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام سعد
مشرفة منتدى*الاخت المسلمة*
مشرفة منتدى*الاخت المسلمة*
avatar

الجنس : انثى عدد الرسائل : 59
العمر : 24
السٌّمعَة : 0
نقاط : 5
تاريخ التسجيل : 23/10/2007

مُساهمةموضوع: تحجّبى قبل فوات الأوان   السبت نوفمبر 17, 2007 12:12 pm

Surprised
تحجّبى قبل فوات الأوان
ان الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا و سيئات أعمالنا . من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادى له . و أشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له و أشهد أن محمدا عبده و رسوله صلى الله عليه و سلم .

قال تعالى " و هو الذى يقبل التّوبة عن عباده و يعفو عن السّيّئات الشورى25 .
لقد فتح الله لنا أبواب التّوبة فلا نغلقها علىأنفسنا أو نأجلها إلى وقت حضور ملك الموت أو غلق الله سبحانه و تعالى باب التّوبة ، يوم طلوع الشمس من المغرب عندها لا ينفع الندم عن ما سلف،
و قالى تعالى :" إلآ من آمن و عمل عملآ صالحا فأولئك يبدّل الله سيّئاتهم حسنات و كان الله غفورآ رّحيما"الفرقان70 .
إليك سماحة الرحمن و كرمه و حبه للتوابين ، فباذرى أيّها المرأة إلى الرجوع لله و طاعته و حبّه بملىء حياتك بما شرعه لك ، لظمان دّار الخلود ، فإنما هذه إلا لهو و متّاع .
فلا تتسائلى أو تترددى عن الحشمة و العفة و الحياء و الشرف فالمحافظة على هذه الفضائل محافظة على إنسانية المرأة فى أسمى صورها و قد قيل أن الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق إذا كونى من بين الّذين يبنوا مجتمعنا الإسلامى و شاركى فى تكوين أجيال تبنى على حب الله و رسوله و طاعتهما فيما أمرنا عن فعله وترك ما نهانا عنه . و هذا بتحسين سلوكنا و تعويذها على طاعة الله و تطبيق ما شرعه الإسلام . قال سبحانه و تعالى : "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
قالى تعالى :"يابنى ءادم قد أنزلنا عليكم لباسا يوارى سوءاتكم وريشا و لباس التّقوى ذلك خير ذالك من ءايت الله لعلّهم يذّكّرون "الأعراف26
فإن ما شرعه الله سبحانه و تعالى هو واجب لكل عصر و لكل زمان و مكان . و إنّ ديننا هو الذى فتح العقل الإنسانى آفاق الكون لينظر فيه ، و حافظ على المرأة مع إعطائها حقوقها الّتى كثيرا منّا تجهلها و ذلك بجهلنا لما يتضمنه ديننا .

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "إن من ورائكم أيام الصبر للمتمسك فيهن يومئذ بما أنتم عليه أجر خمسين منكم . قالو : يا نبى الله : أو منهم؟ قال : بل منكم " الترميذى و ابو داوود و صححه الألبانى .
و قال عليه الصلاة و السلام : إن الإسلام بدأ غريبا و سيعود غريبا كما بدأ فطوبى لغرباء . قيل : و من هم يا رسول الله ؟ قال : الذين يصلحون إذا فسد الناس " الترميذى و صححه الألبانى ( طوبى هى شجرة فى الجنّة ).
،فهلمى أيها الأخت إلى تدارك ما فاتكى من دينكى و تشبتى به ليكون لك نصيب من طوبى و تكونى من المتمسكين قبل أن يأتى يوم لارجوع فيه ، يوم وجودك أمام يدى الرحمن و سيرك على السراط المستقيم ، يومها تندمين و تتحصرين و تتمنين ولو حسنة واحدة تضيفينها إلى ميزانك لتتقليه... قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ":يا فاطمة أنقذى نفسك من النار " مسلم ..... فكيف بمن دونها؟!!!!!
التوبة هى ترك الذنب علما بقبحه و نذما على فعله و عزما على ألا يعود اليه ما قدر، و تداركا لما يمكن تداركه من الأعمال
قال الله تعالى :" و لا تبرّجن تبرّج الجاهليّة الأولى " الأحزاب 33 .
إليك أيّها الأخت شروط الحجاب :
1- أن يكون ساترا لجميع البدن غير رقيق و لا شفاف، قال تعالى :"يدنين عليهنّ من جلابيبهنّ"
2- أن لا يكون زينة فى نفسه أو مبهرجا ذا ألوان جذابة يلفت الأنظار ، لقوله عز و جل : "ولا يبدين زينتهنّ الاّ ما ظهر منها "
3- أن يكون واسعا غير ضيق لا يشف البدن ،
4- أن لا يكون معطرا فيه إثارة للرجال ، لقول الرسول عليه الصلاة و السلام :" إن المرأة إذا استعطرت فمرت على القوم ليجدوا ريحها فهى زانيه "
5- أن لا يكون الثوب فيه تشبه بالرجال لقول رسول الله عليه وعلى آله و أصحابه أزكى الصلاة والسلام :"لعن الله المخنثين من الرجال و المترجلات من النساء " البخارى .
إذن هل العمل بهذا هوصعب؟ أم نار الخلود الّتى قال فيها رسول الله عليه الصلاة و السلام "ناركم هذه التى يوقد ابن آدم جزء من سبعين جزءآ من جهنّم ! ففزع الصحابة رضى الله عنهم و نزل بهم الخوف، فقالوا:" والله إن كانت لكافية يارسول الله!! فقال : فإنها فضّلت عليها بتسعة و سبعين جزء كلّها مثل حرّها" البخارىومسلم .
هيا إذن لرجوع الى الله و ملىء القلب بمحبته و الحصول على رضاه ، و جاهدى نفسك فإن النفوس طلاعة إلى الشرّ مؤثرة للكسل و الخمول ، فحافظى على حجابك و حياتك و لا تضيعى الجنّة من أجل دنيا لا تساوىشىء من ما عند الله من خيرات و كنوز ، قال عليه الصلاة و السلام :" خير نسائكم الولود الودود ، المواسية المواتية إذا اتقين الله ، و شر نسائكم المتبرجات المتخيلات ، و هن المنافقات لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم " صحيح الجامع 3330 .
فحذارى من أى معصية صغرت أو كبرت و إذا وقعت فى أى معصية فتوبى إلى الله و اعملى صالحا فإن الحسنات يذهبن السيئات .

قال صلى الله عليه و سلم :"رب أعنى و لا تعن علىّ، و انصرنى و لا تنصر علىّ، و امكر لى و لا تمكر علىّ، و اهدنى و يسّر هداى إلىّ، و انصرنى على من بغى علىّ.
اللهم اجعلنى لك شاكرا، لك ذاكرا ، لك راهبا ، لك مطواعا ، إليك مخبتا ، إليك أوّاها منيبا .
رب تقبل توبتى ، واغسل حوبتى ، وأجب دعوتى وثبت حجتى، واهد قلبى و سدد لسانى، و اسلل سخيمتة قلبى" صحيح الجامع 3485 .
اللهم اجعل كتابتنا هذه تذكرة لنساء المسلمين ، اللهم نسألك علما نافعا و رزقا واسعا و شفاء من كل داء ،اللهم اغفر لنا ولى والدين و رحمنا أنت الغفور الرحيم ،

ربّنا لا تؤاخذنا إن نّسينا أو أخطأنا ربّنا و لا تحمل علينا إصرا كما حملته على الّذين من قبلنا ربّنا و لا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنّا واغفر لنا وارحمنا أنت مولنا فانصرنا على القوم الكافرين .
و صلى الله و سلم على رسول الله و على آله و أصحابه ومن ولاه إلى يوم الدين

*منقول*

*********************




ادعوكم للمشاركة بمنتداي الخاص basatin.ahlamontada.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sousou
*****عضو دهبي********
*****عضو دهبي********
avatar

الجنس : انثى عدد الرسائل : 120
العمر : 28
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: تحجّبى قبل فوات الأوان   الأحد يناير 13, 2008 3:40 pm

ana 3an nafsi motahajiba wa lilahi alhamd Mais a3rifo ba3d alfatayat la yartadayna alhijab wa kol mayomkinoni 9awloho howa alhijab howa hijabo anafs 3la almafasid ama hijam ara2s falan wa lan yahdota ila ida tachabatat alfatat bi 9iyamiha adiniya anabila
alhijab yajibo an yakona 9tina3 dati la mafrod min taraf al2ab aw mojarad 3adat wa ta9alid
arjo an tafhami 9asdi
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام سعد
مشرفة منتدى*الاخت المسلمة*
مشرفة منتدى*الاخت المسلمة*
avatar

الجنس : انثى عدد الرسائل : 59
العمر : 24
السٌّمعَة : 0
نقاط : 5
تاريخ التسجيل : 23/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: تحجّبى قبل فوات الأوان   الأحد يناير 13, 2008 7:52 pm

اختي جزاك الله خيرا
واقول لقد فهمت قصدك
انا لم اقل تحجبي او اكرهك او اي شي اخر
انا لا اجبر قارئته على هذا
ولا احبذ على اجبار الفتاة على الحجاب
والحجاب حجاب النفس والجسم
ليس فقط حجاب النفس
لانه ان قلنا الحجاب حجاب النفس فقط فلن تكتمل الغاية منه فهو حجاب الجسم
ليقيها من مكر الماكرين
وحجاب النفس ليقيها من وسوسة الشيطان والمعاصي
على العموم شكرا لمرورك اختي
ولافادتك

*********************




ادعوكم للمشاركة بمنتداي الخاص basatin.ahlamontada.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تحجّبى قبل فوات الأوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب تكانت :: الملتقى الاسلامي :: منتدى الدين والشريعة-
انتقل الى: